مؤيد اللامي يبحث مع وزيري شؤون الشرق الاوسط في الحكومة البريطانية وحكومة الظل سبل دعم انتصارات العراق وصحافته وأوضاع الصحفيين في الوطن العربي


بحث رئيس اتحاد الصحفيين العرب نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي مع وزير شؤون الشرق الاوسط في الحكومة البريطانية أليستر بيرت ووزير الشرق الاوسط في حكومة الظل فايبين هاملتون الانتصارات العراقية خلال الخرب على الارهاب وتضحيات الصحفيين العراقيين خلال تلك المعارك المصيرية بتأريخ العراق

وشرح اللامي خلال اللقاءين اوضاع الصحفيين العراقيين وشجاعتهم خلال الحرب على الارهاب الى جانب عموم ابناء الشعب العراقي الذين منعوا بانتصاراتهم تمدد تنظيم داعش على دول العالم الاخرى.

كما ناقش اللامي مع الوزيرين البريطانيين اوضاع الصحافة العربية والانتهاكات التي يتعرض لها الصحفيون خصوصا في فلسطين ومنها القتل والترويع والتهديد والاعتقال .

وعبر الوزيران البريطانيان عن دعمهما القوي لحرية الرأي والتعبير في العراق والوطن العربي واستعدادهما لترجمة ذلك بشكل عملي ومنع اية انتهاكات ضد الصحافة والصحفيين.

وكان رئيس اتحاد الصحفيين العرب نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي قد وصل الى العاصمة البريطانية لندن في زيارة تستغرق عدة ايام.

وقال اللامي في تصريحات صحفية انه سيجري لقاءات مهمة مع عدد من الوزراء في الحكومة البريطانية وحكومة الظل بالاضافة الى اعضاء مجلس العموم ونقابة الصحفيين البريطانيين والبي بي سي ويشارك بندوات ولقاءات مهمة تخص الصحفيين في الوطن العربي والعالم.

واكد اللامي ان العراق سيكون حاضرا في كل هذه اللقاءات .

برلمانيون بريطانيون وقيادات في المؤسسات الإعلامية والمنظمات البريطانية يعبرون خلال لقائهم مؤيد اللامي عن إعجابهم بانتصارات العراقيين عل


عبر عدد من أعضاء مجلس العموم البريطاني و قيادات في كبرى المؤسسات الإعلامية والمنظمات والنقابات البريطانية عن إعجابها واعتزازها بانتصارات العراقيين على الإرهاب وتمكنهم من تحرير كامل أراضيهم التي احتلها تنظيم داعش الإرهابي كما عبرت تلك القيادات خلال لقائها رئيس اتحاد الصحفيين العرب عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي نقيب الصحفيين العراقيين عن إعجابها وتقديرها لشجاعة الصحفيين العراقيين وتضحياتهم خلال مواجهتهم للإرهاب مع عموم أبناء الشعب العراقي .

وأكد اللامي خلال لقاءات منفصلة مع أعضاء من مجلس العموم البريطاني من الحزبين الرئيسيين المحافظين والعمال في مؤتمر مشترك حضره عشرات الصحفيين البريطانيين العاملين في البرلمان اتبعها بلقاءات مع قيادة اتحاد الصحفيين البريطاني واتحاد النقابات العمالية ولجنة المادة ١٩ والفاينشال تايمز وهيئة تحرير آلبي بي سي العربية والغارديان : ان الانتصار الذي حققه العراقيون كان انتصارا لكل دول العالم لأن ذلك الانتصار منع تنظيم داعش من التمدد الى دول العالم التي كانت مهددة من ذلك الوباء الإرهابي كما شرح اللامي الجهد الكبير للصحفيين العراقيين وتضحياتهم من خلال تواجدهم في جبهات القتال لنقل صورة المعارك والانتصارات العراقية فضلا عن نقل الصورة السوداء للإرهاب والموت الذي كانت تمارسه عصابات داعش ضد المواطنين العراقيين من مختلف شرائحهم دون تمييز ومن المؤمل ان يلتقي نقيب الصحفيين العراقيين في وقت لاحق مع رئيس حزب العمال البريطاني وقيادات في حزب المحافظين وشخصيات مهنية أخرى .

اللامي يكرم عوائل شهداء الصحافة والمراسلين الحربيين

كرم نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي عوائل شهداء الصحافة والمراسلين الحربيين والجرحى منهم ، بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة.

وشمل التكريم بقلادة الابداع عائلة الشهيدة رنا العجيلي والمراسل الحربي علي جواد./انتهى

مؤيد اللامي يؤكد ان تضحيات الصحفيين العراقيين جعلت من الاسرة الصحفية احد اعمدة النصر المبين

اكد نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي ان تضحيات الصحفيين العراقيين في معارك التحرير والدفاع عن الوطن جعلت من الاسرة الصحفية العراقية احد اعمدة النصر المبين .

وقال اللامي خلال الاحتفالية الكبيرة التي اقامتها النقابة اليوم لمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة بالتعاون مع منظمة اليونسكو والاتحاد الدولي للصحفيين ومنظمات عالمية اخرى : عندما اشتدت معارك التحرير انبرى الصحفيون العراقيون الى جانب المقاتلين في خنادق القتال فكان لنا اكثر من الف صحفي ومراسل حربي في جبهات القتال لنقل تلك الصورة الحية لبطولات العراقيين وهم يذودون عن الوطن حتى باتت بطولات هؤلاء تتناقلها وسائل الاعلام العالمية بكل فخر واعتزاز .

واشار الى ان الاسرة الصحفية العراقية قدمت خلال معارك التحرير اكثر من خمسين شهيدا وعشرات المصابين لنقف اليوم نستذكر بهذا اليوم الخالد بطولاتهم وتضحياتهم ومآثرهم لانتزاع النصر من براثن الاعداء .

وشدد على ان مشاركة الاسرة الصحفية العراقية بهذا اليوم اسوة باحتفالات الصحفيين في مختلف دول العالم احتفاء باليوم العالمي الذي يصادف الثالث من ايار من كل عام هي فرصة للاحتفاء بالمبادئ الأساسية لحرية الصحافة ولتقييم حرية العمل الصحفي ، والوقوف بوجه الاطراف التي تحاول تغيير مسارات العمل الصحفي عن حياديتها واستقلالية قرارها الى جانب ما تحمله هذه المناسبة من استذكار لاولئك الذين ضحوا بانفسهم من اجل ان تبقى الكلمة الصادقة عنوانا يؤطر العمل الصحفي.

واكد ان الاسرة الصحفية العراقية تقف اليوم في مقدمة ركب التضحيات بعد هذا العدد الكبير من شهدائها وتجد نفسها اكثر من غيرها معنية بهذا اليوم وبقيمه ومبادئه لتحيي هذه الذكرى وتستذكر تضحيات اولئك الذين عبدوا الطريق لمسارات العمل الصحفي الحر المستقل الممسك بمشعل الحرية وليحتل الصحفي بفعل هذه التضحيات والقيم التي يحملها المكانة التي يستحقها في المجتمع .

وجدد مؤيد اللامي بالمناسبة تضامن الاسرة الصحفية العراقية مع الصحفيين الذين يقفون خلف القضبان في المنطقة العربية والعالم مؤكدا السعي للدفاع عن حقوقهم والعمل سواء من خلال النقابة او اتحاد الصحفيين العرب او من خلال الاتحاد الدولي للصحفيين لاطلاق سراحهم .

واعلن مؤيد اللامي في كلمته عن برامج عملية ستسهم بها النقابة في القريب العاجل لتطوير مهنية العمل الصحفي في مختلف الميادين مؤكدا ان عطاءات الصحفيين وتضحياتهم تملي علينا بذل كل جهد ممكن من اجل خدمة العمل الصحفي وايجاد المناخات الملائمة لعمل الصحفيين بكل حرية مشددا على ان النقابة وقيادتها لن تنسى تضحيات الشهداء ورعاية عوائلهم وستواصل العمل من اجل توفير كل الظروف التي تتطلبها هذه الرعاية وبما تستحق من التزامات ./انتهى

توقيع اتفاقية للتعاون المشترك بين نقابة الصحفيين العراقيين وهيئة الصحفيين السعوديين

بغداد/ وقعت نقابة الصحفيين العراقيين مع هيئة الصحفيين السعوديين اتفاقية للتعاون المشترك ، تتضمن تعزيز وتطوير العلاقة بين صحفيي البلدين ، بما يؤدي الى تطوير العمل الصحفي والاعلامي واستثمار الخبرات والكفاءات المتوفرة في البلدين .

ووقع الاتفاقية التي حضرها السفير السعودي في العراق عبد العزيز الشمري، نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي وعن الجانب السعودي رئيس الهيئة خالد بن حمد المالك.

وتهدف الاتفاقية الى تعزيز وتطوير العلاقة بين صحفيي كلا البلدين ، بما يضمن تحقيق المصالح المشتركة لهما ، وبالشكل الذي يؤدي الى تطوير العمل الصحفي والاعلامي واستثمار الخبرات والكفاءات المتوفرة في البلدين.

وتنص بنود الاتفاقية على تنظيم زيارات متبادلة بين مجلسي ادارة المؤسستين والصحفيين والاعلاميين في كلا البلدين، وبما يسهم في الاطلاع على واقع عمل المؤسسات الاعلامية والصحفية بغية نقل التجارب والخبرات التي تسهم في تطوير العمل الصحفي ، فيما يتعهد الطرفان بالطلب من الجهات الرسمية في كلا البلدين تسهيل دخول الصحفيين والحصول على سمات الدخول بما يضمن المشاركة الفاعلة في المؤتمرات والاجتماعات وورش العمل والانشطة المختلفة.

وتتضمن الاتفاقية مشاركة صحفيي واعلاميي البلدين في الدورات التدريبية التي تقام من قبل الجهات الموقعة على الاتفاقية او التي تنظمها المؤسسات الاعلامية الاخرى وبالتنسيق معها.

كما اتفق الطرفان على عقد لقاء دوري بين مجلس نقابة الصحفيين العراقيين وهيئة الصحفيين السعوديين ، على ان يعقد اللقاء مرتين في السنة على الاقل، احداهما في العراق والاخرى في المملكة العربية السعودية ، على ان يتضمن جدول اعمال هذا اللقاء اقامة معارض وانشطة تبرز ما تم انجازه من قبل الجهات الموقعة ووضع الخطط اللازمة للمرحلة اللاحقة بما يضمن نجاح وتميز تلك الفعاليات.

وتم الاتفاق كذلك على تشجيع التوأمة الاعلامية بين المؤسسات الاعلامية والمؤسسات الصحفية في كلا البلدين ، على ان تتولى تلك المؤسسات تبادل الاخبار والتقارير الاعلامية والتحقيقات الصحفية المتعلقة بنشطات وانجازات البلدين او وفق اشكال تحريرية تتفق عليها الجهتان طرفا التوأمة .

كما نصت الاتفاقية على تشجيع الاعلاميين ومختلف المؤسسات الاعلامية على اعتماد المعايير المهنية عند التناول الاعلامي ونشر الاخبار والتقارير الصحفية بعيدا عن المؤثرات الاخرى .

ويسعى الطرفان ، وفق بنود الاتفاقية ، الى الطلب من الجهات الرسمية في كلا البلدين توفير مقاعد دراسية في التخصصات ذات العلاقة للصحفيين التي ترشحها المؤسستان للدراسة في البلد الاخر .

وتعد هذه الاتفاقية نافذة المفعول لمدة سنتين اعتبارا من تاريخ توقيعها وتجدد برغبة الطرفين مددا اخرى.

مؤيد اللامي من بين افضل الشخصيات السياسية والاجتماعية في العراق

بغداد / تم اختيار مؤيد اللامي نقيب الصحفيين ‏العراقيين من بين افضل 13 شخصية سياسية واجتماعية في العراق.‏

وتم اختيار اللامي في استبيان نظمته مؤسسات و منظمات دولية و محلية ، ‏بمشاركة ٢٠٠ الف شخص من كافة المحافظات و من مختلف الشرائح.‏

واعلنت نتائج الاستبيان في حفل بهيج و بحضور جماهيري كبير جدا في قاعة ‏الزوراء بفندق الرشيد ، و بحضور سياسي و شعبي و عدد من السفراء في العراق.‏
وحسب نتائج الاستبيان ، اختير المرحوم جلال الطالباني افضل رئيس جمهورية ، ‏وافضل رئيس وزراء حيدر العبادي، وافضل نائب هيثم الجبوري، والا الطالباني ‏افضل نائبة ، وافضل وزير قاسم الاعرجي وزير الداخلية، وافضل وزير في الادارة ‏السياسية تورهان المفتي، وافضل رئيس هيئة ناجحة عبدالأمير مؤسسة الشهداء، وافضل ‏شخصية نقابية مؤيد اللامي نقيب الصحفيين، واحلام اللامي افضل شخصية نقابية ‏عن نقابة المحامين، وافضل محافظ علي دواي محافظ ميسان.‏
كما اظهرت نتائج الاستبيان افضل رئيس مجلس محافظة حميد الغزي رئيس مجلس ‏محافظة ذي قار، وافضل شخصية عسكرية الفريق الركن عبد الامير يار الله، وافضل ‏شخصية اكاديمية وعلمية المهندس علي جبار الفريجي.

نقيب الصحفيين العراقيين يزور الكاتب والاعلامي سمير عبيد لمتابعة قضيته ويشيد بأجراءات القضاء

نقيب الصحفيين العراقيين يزور الكاتب والاعلامي سمير عبيد لمتابعة قضيته ويشيد بأجراءات القضاء

زار نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي الكاتب والاعلامي سمير عبيد برفقة عائلته لمتابعة الاجراءات التحقيقية المتخذة وكل مايتعلق بقضيته .
واشاد اللامي بالاجراءات المهنية التي يتحلى بها مجلس القضاء الاعلى والدوائر القضائية التابعة للمجلس في اتباع الاساليب المهنية التي تضمن حقوق الاخرين ، وأضاف ان التوجيهات المستمرة لمجلس القضاء الاعلى الى الدوائر المختصة ومحاكم التحقيق تؤكد دائما على الحرص لضمان العدالة في كافة القضايا التي تعرض عليها والعمل الدائم على تطبيق دولة القانون.

نقابة الصحفيين العراقيين
7/11/2017

بغداد /  أكد مؤيد اللامي رئيس اتحاد الصحفيين العرب أن الصحفيين العرب هم الأجدر والأكثر قدرة على مواجهة الفكر الإرهابي .

وأضاف خلال حوار مع جريدة الأخبار المصرية نشرته اليوم الاحد على هامش اجتماعات لجنة الحريات بالاتحاد : أن الهدف من الربيع العربي كان زرع الفوضي الخلاقة وتدمير الجيوش والاقتصادات القوية وليس إنقاذ الشعوب كما ادعوا.

وشدد اللامي على أن مصر هي عماد الأمة العربية وقوتها ومستقبلها وأنهاعندما عادت قوية الأمة بدأت تتعافي.

وأشار إلى أنه لو نجحت مؤامرة الاستفتاء في العراق لقسمت بلدان عربية كثيرة بحجة تقرير المصير .

ولاهمية ماورد في الحوار الذي نشرته الجريدة المصرية بعددها اليوم من معلومات وتحليلات قيمة للواقع السياسي العربي تنشر وكالة انباء / نينا/ نص الحوار :

• حدثنا عن الاجتماع الأخير للجنة الحريات؟

اجتماع لجنة الحريات ناقش قضيتين الأولي أساسية هي وضع الحريات في بلداننا العربية وكيفية العمل لفتح مجالات رحبة وأوسع للعمل الصحفي وحرية الرأي والتعبير الجانب الأخر مواجهة الفكر الإرهابي،فالإرهاب ليس بالقوة العسكرية وأسلحة بعينها، وليس موتا ودمارا وإنما فكر متأصل في ذهن الإرهابيين وأصبحوا أشبه بالمؤدلجين بفكر إرهابي، لذلك كي نقاوم هذا الفكر؟،علينا أن نتعامل بفكر مقابل.

أعتقد أن الصحفيين العرب هم الأجدر والأكثر قدرة علي مواجهة هذا الفكر بطريقة ناجحة وعملية وعلمية لنتمكن من إنهاء عملية غسيل الادمغة للشباب واليافعين وكبار السن في الدول العربية.

حدثتم خلال الاجتماع عن فكرة إنشاء مرصد.. ما الهدف منه؟

العديد من المنظمات العالمية ليست تقاريرها كلها دقيقة وصحيحة، وتصل تقاريرهم للعالم جميعا ونحن لانتحرك إلا بعد فترة طويلة يكون العالم تشكلت لديه صورة غير الوضع الحقيقي، لذلك هذا المرصد سينقل الصورة الحقيقية للأخرين،فنحن أصحاب الحدث وليس البلد البعيد، وهو حماية للمجتمعات، ولحرية الرأي وصدقية المهنة ونقل الصورة الحقيقية للعالم من خلال المرصد.

• هل هناك إحصائيات للانتهاكات ضد الصحفيين في الدول العربية؟

المنطقة التي يوجد بها أكثر ضحايا من الصحفيين هي المنطقة العربية.

وفي العراق منذ عام 2003 حتي الآن 465 شهيد صحفي وهو الرقم الأكبر في العالم قتل علي ايدي إرهابيين أو تفجيرات أو مسلحين أو علي ايدي قوات الاحتلال الأمريكي.

• كيف نستطيع الرد علي الهيئات والمنظمات التي تدافع عن الجماعات الإرهابية؟

لو عملنا بشكل علمي نستطيع أن ننهي هذه الحالة أو علي الأقل نقزمها، لكن للأسف أري بعض المؤسسات الإعلامية غير مهتمة بمحاربة الفكر، وهنا لا أقول برامج توعية فالمواطن العربي مل من برامج التوعية.. نحن نحتاج إلي برامج ثقافية وفنية حتي في المسلسلات، حتي في اللقاءات والحوارات يجب أن نجعل الناس تعرف خطورة هذه الحالة، فنحن لا نريد أن نقول للناس اتركوا هذا،لكن علينا أن نبصرهم بالخطورة التي تقع علي عوائلهم وعلي أنفسهم وبلدانهم.

• نري أن للإرهاب إعلاما خاصا به هل سيصدر الاتحاد نشرة حمراء بهذه الوسائل الداعمة لهم؟

نعم هذه أخذناها في نظر الاعتبار، وستكون هناك ندوة في بغداد علي هامش اجتماعات الصحفيين العرب ستتحدث حول كيفية مواجهة الفكر الإرهابي ومواجهة المؤسسات الإعلامية التي تروج لهم، ثم بعد الندوة سنبدأ عملية التنفيذ من خلال الوسائل الإعلامية والمواقع الالكترونية والمنظمات الدولية.

• كيف تري الاداء الإعلامي لقناة الجزيرة؟

للأسف هناك بعض القنوات خطابها الإعلامي هو خطاب سياسي للبلد التي انشئت فيه، إن كان هذا البلد لديه مشكلة مع بلدان أخري تري الخطاب يقترب -حتي وان كان غير صادق أوموضوعي -من اتجاه الدولة باثارة النعرات والقضايا الخطيرة علي البلدان الأخري.. نتمني من كل المؤسسات العربية أن تعرف أن الخطر هو ليس علي بلد واحد إنما علي الجميع، حتي هذه المؤسسات الإعلامية التي تعمل في بعض البلدان،وتعتقد بأنه لا يوجد خطر عليها، وتريد أن ترسل بعض المخاطر إلي بلدان أخري أقول لهم سيرجع عليكم أيضا،لذلك علينا كإعلام عربي أن نعلم أن الخطورة والاستهداف لأمة بكاملها.

الأمين العام تحدث عن دور الاتحاد في دعم الدول العربية كيف سيكون ذلك؟

نعم كانت كلمة الأمين العام الأستاذ خالد ميري كلمة واقعية، فالآن البلدان العربية والأمة العربية بحاجة إلي من يدافع عنها من غير الحكومات، فالحكومات ربما لاتعرف كيف تتعاطي مع الإعلام بشكل نوعي ومهني عالي المستوي، لكن الإعلام يستطيع أن ينفذ إلي الإعلام المعادي والاعلام الاخر وإلي ذهن الذين يتوقعون أنهم يمتلكون الحرفة ونحن لا نمتلك،أي ماهو مطلوب مننا اليوم ليس دفاعا عن حكومات بقدر ماهو دفاعا عن كيانات دول، هذه الكيانات التي كانت مهددة من الارهابيين ولا زالت مهددة.. لذلك علينا أن ندعم أي توجهات دولة عربية وأي سلطة عربية تحاول أن تبعد الإرهاب وشبح الإرهاب أو القتل عن الدول العربية.

هل نري مشروعا إعلاميا عربيا للدفاع عن الأمن القومي العربي؟

نحن طرحنا في السابق مثل هذا المشروع، لكن للأسف لم نجد نفس الحماس، لكن الآن عندما يتم طرحه بعد هذه المخاطر التي أصابت الأمة في قلبها، سيلاقي تجاوبا، وإن شاء الله خلال الفترة القليلة القادمة سنعمل علي طرح المشروع والعمل بسرعة لأننا كلما تأخرنا يوما كلما نزفنا شبابا ونساء وأطفالا ورجالا وممتلكات وأموال وبنية تحتية بسبب الإرهاب.

كيف تري مستقبل الصحافة الورقية؟

هذه المشكلة اصبحت عالمية، فالآن المعركة غير متكافئة مابين الجانب الالكتروني والورقي وما بين الجانب التلفزيوني والورقي أيضا، مع ذلك لا أعتقد بأن الصحافة الورقية ستنتهي.

. هل سيقدم اتحاد الصحفيين العرب دورات لتطوير أداء الصحفيين؟

لجنة التدريب في الاتحاد قدموا لي تقريرا بخمس دورات ستقام في أكثر من بلد عربي تخص السلامة المهنية والتدريب المهني والتقني وحقوق الإنسان والجانب القانوني، وخلال الأشهر المقبلة سنبدأ الدورات وستكون في المغرب، الخليج وموريتانيا طلبت أيضا، كل الصحفيين العرب يجب أن ينالوا قسطا من التدريب لأن الصحفي في مرحلة متقدمة والكل يحتاج الصحفي الحكومة، المجتمع، الدولة، المعارضة، والمواطن البسيط.

• بعد مرور سبع سنوات علي مايسمي »الربيع العربي»‬ كيف تراه اليوم؟

هم حاولوا أن يدمروا الأمة والاعترافات الأخيرة من بعض الأسماء السيئة في الغرب بأن الهدف ليس انقاذ الشعوب، إنما أرادوا أن تكون هذه الفوضي الخلاقة في بلداننا، وأرادوا تدميرالجيوش العربية القوية وتدمير الاقتصاديات العربية.

حتي مصر التي هي عماد الأمة وقوة الأمة ومستقبلها أرادوا لها الخراب وأرادوا ضرب الجيش المصري والحياة اليومية المصرية، لكن الحمد لله مصر نجحت بأبنائها وقيادتها وبحكومتها وشعبها بصحفييها ومثقفيها، بكل مواطنيها، في افشال المخطط لأن المواطن المصري عرف بأن المستهدف هو ليس السياسة أو الكراسي أوالمسئولين، لكن المستهدف هي مصر.

والأن عندما ظهرت مصر قوية تلاحظ أن الأمة بدأت تتعافي بشكل تدريجي نتمني من كل الدول العربية أن توجه الدعم الحقيقي لجمهورية مصر العربية إقتصاديا، أمنيا،سياسيا، وإجتماعيا لأن قوة مصر هي قوة لكل البلدان العربية دون إستثناء.

• بصفتك مواطنا عراقيا كيف تري الأوضاع في العراق؟

العراق الحمد له بدأ يستعيد عافيته،وكسر داعش بقوة، هذه المنظمة الإرهابية التي لا يمكن أن يكون مثيلا لها، فهي منظمة من القتلة والمجرمين.
ونحن في الساعات الأخيرة من تحرير أخر معقل سيطر عليه الإرهاب وهو معقل القائم.

• كيف رأيت أزمة إقليم كردستان؟

مؤامرة الاستفتاء التي أريد بها تقسيم العراق وانفصال جزء منه فشلت بقوة واعيدت الأراضي العراقية كاملا إلي داخل العراق الموحد القوي المؤثر.. منذ 2003 حتي الآن للاسف سيطرت القوات الكردية علي بعض المدن وبعض الأراضي، في غفلة من الزمن في وقت كنا نحارب فيه الإرهاب.. لكن اليوم الحمد لله تم إعادة كركوك وسنجار وسهل نينوي وكل المناطق الأخري وأعيدت الثروة النفطية كاملة عن طريق بغداد القوية التي يذكرها التاريخ بأنها عاصمة الدنيا وهي عاصمة مؤثرة وقوية.. وإن شاء الله كل أبناء العراق نتعامل معهم وتتعامل معهم الدولة وكلنا نتعامل مع بعضنا كوطن واحد وعراق واحد موحد قوي، فالعراق عاد قويا مؤثرا إلي جانب الشقيقة الكبري مصر.

• هل تري أن مسألة الاستفتاء كانت محاولة لتفخيخ الوضع الداخلي؟

أحد الأهداف الرئيسية التي أريدت للعراق من هذا الاستفتاء المشئوم هوإشغال العراق بعد الانتصار علي داعش، ولو نجحت مؤامرة الاستفتاء لقسمت بلدان عربية كثيرة بحجة تقرير المصير وبحجة الديانة وبحجة القومية، الجنس، المذهب.. فالعراق أفشل مؤامرة داعش والآن أفشل مؤامرة التقسيم في الوطن العربي وفي بلدان العالم.

• ماهي الرسالة التي توجهها للشعوب العربية في ظل المرحلة الفارقة التي نمر بها؟

أطلب من جميع الشعوب العربية أن ينتبهوا إلي أن حجم المؤامرة التي هي تستهدفهم،لاتستهدف فقط الأنظمة هي تستهدف الشعوب بعينها، لذلك عندما تقف الشعوب العربية وقفة واحدة بوجه كل من يريد تدمير بلدانها ستنتصر الشعوب والبلدان.

وأنا احيي في هذا المجال كل الصحفيين العرب الذين وقفوا في وجه الأعداء الذين يريدون أن يدمروا الأمة وأيضا أحيي زملائي الصحفيين المصريين علي مواقفهم الوطنية ودعمهم لمواجهة الإرهاب وإنهائه في مصر، وأطلب المزيد من التلاحم من الشعب المصري مع قيادته حتي نعبر في مصر هذه المؤامرة الحقيقية علي مصر.

• كرئيس لاتحاد الصحفيين العرب هل أنت راض عن اداء الاتحاد؟

لدينا طموح أكثر وسنعمل باتجاهات مستقبلية عالية المستوي وإن شاء الله ننجح خلال سنوات قليلة في أن يكون الاتحاد الأكثر تأثيرا في المنظمات العالمية والأكثر تجسيدا لوضع الصحفيين علي مستوي العالم.. الآن بدأنا خطوات مهمة علي مستوي خارج الوطن العربي، لكن أمامنا عمل شاق وعمل طويل ./انتهى

نقابة الصحفيين العراقيين تنعى الزميل سعود حمد سميسم رئيس فرعها في محافظة واسط

تنعى نقابة الصحفيين العراقيين الزميل سعود حمد سميسم رئيس فرع النقابة في محافظة واسط الذي وافاه الأجل اثر عملية جراحية في القلب أجريت له خارج العراق .

 

والزميل الفقيد مدير البيت الثقافي التابع لوزارة الثقافة في محافظة واسط إضافة إلى كونه رئيساً لفرع النقابة في المحافظة منذ عام  2008 وقد عرف عنه التزامه وسلوكه الوظيفي والمهني المتزن وحرصه على احترام علاقاته مع زملائه وأصدقائه .

إن نقابة الصحفيين العراقيين وهي تعزي عائلته وذويه وأصدقائه فأنها تدعو الله العزيز القدير ان يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله جميل الصبر والسلوان .

إنا لله وانا إليه راجعون

نقابة الصحفيين العراقيين

22/10/2017

اللامي : استرجاع المناطق المتنازع عليها خطوة عقلانية لبسط الامن والسلام بتلك المناطق

وصف نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي ، الخطوة التي قام بها رئيس الوزراء حيدر العبادي باسترجاع المناطق المتنازع عليها بالخطوة الجيدة و العقلانية .

وقال اللامي في حديث متلفز :” ان هذه الخطوة لاتعد هجوما عسكريا ، انما هي بسط للامن والسلام ونشر القوات العراقية في المناطق المتنازع عليها “.

واضاف: ” ان الحكومة لم تقم بواجب عسكري ، انما قامت بواجب انساني وطني في كركوك ” ، داعيا جميع المواطنين الذين خرجوا من كركوك الى العودة الى منازلهم .

وافاد اللامي :” ان سيطرة الدولة على نفط كركوك ستسهم بتقسيم الثروة النفطية على الشعب ككل ، وايصال رواتب موظفي السليمانية واربيل التي انقطعت لاشهر ” ، مبينا :” ان الميزانية في كركوك واقليم كردستان من النفط توازي ضعف موازنة الاردن ، لكن في الوقت نفسه لم تصل مرتبات الموظفين في اربيل والسليمانية “، متسائلا :” اين تذهب مبالغ تصدير النفط “.

واكد انه :” بعد بسط الحكومة العراقية سيطرتها على المناطق المتنازع عليها ، سيحدث تغيير في الوضع الاقتصادي للمواطن في السليمانية واربيل كون الحكومة المركزية ستؤمن مرتباتهم “.

من جانب آخر اكد نقيب الصحفيين العراقيين :” ان خطوة قناة العراقية الرسمية باطلاق نشرة اخبارية باللغة الكردية ، خطوة نوعية متقدمة في الوسط الاعلامي ” ، مشيرا الى :” ان هذه الخطوة ستسهم بايصال الحقيقة للجميع وتسهيل فهم المواطن الكردي للقضايا السياسية ومنع تضليله ،كون العراقية قناة رسمية يثق بها المواطن العراقي الكردي والعربي “.

واوضح :” ان عملية التضليل لفكر الشباب الكردي كانت كبيرة جدا ، و ان الرسالة الاعلامية يجب ان تنقل بجميع تفاصيلها للمواطن الكردي وباللغة التي يفهمها “./انتهى

الموقع الرسمي لنقيب الصحفيين العراقيين الاستاذ مؤيد اللامي – The Official Website of Moaid Allami