مؤيد اللامي : الاعلام العراقي الاشجع والاكثر قيمة وله دور مؤثر في اسيا والعالم

بغداد 3/5/2012 قال نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي ان الاعلام العراقي كان وما يزال الاشجع والاكثر قيمة وقدرة على التأثير وله دور مؤثر في اسيا والعالم بشكل عام .


وأوضح خلال احتفال اقامته منظمة اليونسكو في مبنى البرلمان اليوم لمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة :” ان الصحفي العراقي لايقبل الاهانة ولايقبل ان يعتدى عليه من اي مسؤول في الدولة  .

واكد ضرورة ان يستشير النقابة  كل من يريد الاستشارة بإعتبارها المرجع الاساس للصحفي العراقي ، داعياً في الوقت ذاته المنظمات الدولية الى اعانتنا بالامور المهنية والقانونية ، ونحن نمولها ولانريد منة من اي احد ، لأن العراق ليس بفقير”.

وأضاف :” ان ممثل اليونسكو في احدى المؤتمرات التي عقدت في باريس اشار الى ان منظمته صرفت حوالي /500/ مليون دولار على الاعلام في العراق ، وعندما سألناه تهرب من الجواب ولم يجبنا”.

وانتقد اللامي منظمة اليونسكو لعدم دعوة نقابة الصحفيين العراقيين لحضور الاحتفال قائلا : لم اعرف ان اليونسكو ستقيم الاحتفال اليوم الا من خلال وسائل الاعلام ، وعندما جئت الى هنا وسألت المسؤولة عن الاحتفال اجابته  قائلة : حاولنا الاتصال بكم ولم نستطع ، واعتقدنا انكم تقيمون احتفالاً بذات الوقت ، مبيناً ان نقابة الصحفيين العراقيين تستلم يومياً اكثر من /1000/ اتصال ، لكننا وللعام الثاني لم نبلغ بحضور الاحتفال”.

واشار الى ان نقابة الصحفيين العراقيين لم تقم احتفالاً هذا العام احتراما لمنظمة اليونسكو ، وانتظرنا ان تبلغنا بموعد احتفالها ولم نبلغ”.

من جهته قال رئيس لجنة الثقافة والاعلام في مجلس النواب علي الشلاه :” اذا كانت الصحافة قد رافقت المجتمعات المتطورة ، فانها رافقت العراق منذ اصدار صحيفة الزوراء ، واستمر سير الصحافة العراقية”.

وأضاف :” ان من واجبنا في مجلس النواب ان نعضد حرية الصحافة العراقية ، من خلال التشريعات التي تكفل حق الصحفيين ، مبيناً ان الرؤيا التي يجب ان نتحلى بها هي احترام الرأي الاخر وقبول الانتقاد”.

واشار الى ان تواجد الكثير من الفضائيات والصحف ووكالات الانباء مؤشر جيد على تطور الصحافة العراقية ، معرباً في الوقت ذاته عن تمنياته في ان يستمر مجلس النواب بتشريع القوانين التي تخدم الصحافة العراقية”.

وأكد الشلاه ان العراق لا يعارض اية حرية تعبير ، ولايوجد اي معتقل في العراق بتهمة حرية التعبير”.

هذا وقدمت نائب ممثل الامين العام للامم المتحدة في العراق اندريا اوريا اعتذارها لعدم ابلاغ نقابة الصحفيين العراقيين ودعوة نقيب الصحفيين مؤيد اللامي لحضور الاحتفالية التي اقامتها منظمة اليونسكو بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة  ./انتهى

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *